قياديو الحزب المغربي الحر بالعيون يعتذرون من النقيب زيان: ما يقوم به المدعو شارية نفاق ومغالطات وكذب

نيوز بلوس/متابعة

اجتمع أعضاء الحزب المغربي الحر تنسيقية العيون يومه الأحد 15 غشت 2021، على الساعة الخامسة مساء وناقشوا مجموعة من النقاط التي تهم الحزب على المستوى الوطني والإقليمي، وبعد مناقشة مستفيضة عبروا عن استنكارهم الشديد للمواقف التي قام بها المدعو إسحاق شارية ضد الشرعية الديمقراطية، متشبثين بالانتماء للحزب المغربي الحر تحت القيادة الشرعية للنقيب محمد زيان.

كما عبر أعضاء فرع العيون عن افتخارهم بالرجوع للشرعية، مقدمين اعتذارهم من المنسق الوطني محمد زيان.

 

هذا، والتزموا بتقديم كل التوضيحات محليا وطنيا على مستوى الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي لتبيان ما يقوم به من نفاق ومغالطات وكذب وتفريق بين المناضلين الشرفاء بالحزب.

 

جدير ذكره أن البين وقعه أعضاء المكتب التنفيذي لتنسيقية العيون والمكون من الآتية أسماؤهم: عالي صلحي (منسق إقليمي)، ومولود لحبيني (نائب المنسق الإقليمي)، ومريم بنفيتل (كاتبة)، وعبد الله القصري (نائب الكاتب)، ومختار بوجمعة (أمين)، وحسناء بوكطران (نائبة الأمين)، وطارق بوكطران (مستشار)، وطارق اردوز (مشتشار)، ومحمد سعيد ادبوبرسك (مستشار)، ورقية الشكيري (مستشارة).