القطيعة مع الماضي ..منح الشباب فرصة في المناصب القيادية شيماء الزمزامي نموذجا
القطيعة مع الماضي ..منح الشباب فرصة في المناصب القيادية شيماء الزمزامي نموذجا

القطيعة مع الماضي ..منح الشباب فرصة في المناصب القيادية شيماء الزمزامي نموذجا

نيوز بلوس/سلا-العيايدة

في إطار تشبيب المراكز التمثيلية نلاحظ أن حزب 100 يوم قد انخرط بفعالية كبيرة في هذه الدينامية وذلك من خلال منح فرصة لشباب باعتبارهم الحل الذي قد يمكن الدولة في تحقيق التنمية الشاملة على جميع الأصعدة .

وعلاقة بالموضوع نلاحظ أنه تم منح فرصة كبيرة للطاقات الشابة خصوصا على مستوى جهة الرباط سلا القنيطرة حيث تم منح السيدة شيماء الزمزامي صفة وكيلة للائحة الأجرار فيما يخص انتخابات غرفة الصناعة التقليدية بدائرة العيايدة، وهي الشابة الحاصلة على شهادة الماستر في القانون الخاص جامعة محمد الخامس.

نلاحظ أن الحزب بدأ شيئا فشيئا يبتعد عن سياسة تهميش الشباب والجري وراء الأعيان لمنحهم صفة وكلاء للوائحهم الانتخابية على جميع المستويات، وفي إطار تقريب المواطنين وخصوصا المهنيين من ممثليهم فإن السيدة شيماء الزمزامي تعتبر عضوا ناشطا خصوصا في مجال الصناعة التقليدية كما أنها تعتبر بمثابة مسيرة لإحدى التعاونيات الانتاجية في هذا المجال التي عملت من خلالها على الرفع من مستوى اهتمام الناس بالصناعة التقليدية فضلا عن توفير مجموعة من مناصب الشغل وفيما بعد سنقوم في مقال اخر بنشر برنامجها الانتخابي فيما يخص غرفة الصناعة التقليدية خصوصا بدائرة العيايدة