جهود السلطة المحلية بمرس الخير بقيادة القائد زهير السياتي ورئيس الدائرة لإنجاح المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

نيوز بلوس / مرس الخير 

في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، تبرز جهود السلطة المحلية بمرس الخير بقيادة القائد زهير السياتي ورئيس الدائرة في تنفيذ حملات تحسيسية فعالة تحت شعار “الألف يوم الأولى والتواصل من أجل التغيير الاجتماعي والسلوكي لتحسين العادات الغذائية”، بتأطير من الجمعية المغربية إنقاذ. هذه المبادرة تمثل خطوة محورية نحو تعزيز الوعي الصحي والاجتماعي بين سكان المنطقة، خاصةً في ما يتعلق بتغذية الأطفال في مراحلهم الأولى من الحياة.

القائد زهير السياتي، بالتعاون مع رئيس الدائرة، لعب دورًا محوريًا في تنظيم وتوجيه هذه الحملات التحسيسية. بفضل إدارته الرشيدة وتوجيهاته الحكيمة، تم تنسيق الجهود بين مختلف الجهات المعنية لضمان وصول الرسائل التوعوية إلى جميع فئات المجتمع. لم يقتصر دور القائد السياتي على الإشراف الإداري، بل كان حاضرًا على الأرض، مشاركًا في الفعاليات والنشاطات التوعوية، مما عزز الثقة بين السكان والسلطة المحلية.

لتحقيق أهداف الحملة، تم التعاون بشكل وثيق مع الجمعية المغربية إنقاذ، التي تعتبر من أبرز الجمعيات في مجال الصحة والتغذية. الجمعية قامت بإعداد مواد توعوية شاملة تتناول أهمية التغذية السليمة خلال الألف يوم الأولى من حياة الطفل، وهي الفترة التي تعتبر حاسمة في نموه وتطوره. من خلال ورش عمل، محاضرات، وجلسات توعية، نجحت الجمعية بالتعاون مع السلطات المحلية في نشر الوعي حول أهمية الرضاعة الطبيعية، التغذية المتوازنة، والوقاية من الأمراض الناجمة عن سوء التغذية.

تم تنظيم عدة حملات توعية تستهدف الأمهات، الآباء، والأسر بشكل عام. هذه الحملات تضمنت توزيع منشورات، تنظيم ندوات، وورش عمل تفاعلية تهدف إلى تعزيز الفهم العام حول أهمية التغذية السليمة. بالإضافة إلى ذلك، تم استخدام وسائل الإعلام المحلية ومنصات التواصل الاجتماعي لنشر رسائل الحملة والوصول إلى أكبر عدد ممكن من السكان.

بفضل هذه الجهود المشتركة، بدأت تظهر نتائج ملموسة في تغيير السلوكيات والعادات الغذائية في مرس الخير. ازداد الوعي بين الأمهات بأهمية التغذية السليمة والرضاعة الطبيعية، ما ساهم في تحسين صحة الأطفال بشكل ملحوظ. كما شهدت المنطقة ارتفاعًا في معدلات المشاركة في البرامج الصحية والتعليمية الموجهة للأمهات والأطفال.

تعد الجهود التي بذلتها السلطة المحلية بمرس الخير بقيادة القائد زهير السياتي ورئيس الدائرة، بالتعاون مع الجمعية المغربية إنقاذ، نموذجًا يحتذى به في العمل المجتمعي المشترك. هذه المبادرة ليست فقط خطوة نحو تحسين العادات الغذائية، بل هي أيضًا نموذج للتواصل الفعال والتعاون بين السلطة المحلية والمجتمع المدني لتحقيق أهداف التنمية البشرية. من خلال هذه الجهود، يتجسد الأمل في مستقبل أكثر صحة وازدهارًا لأطفال مرس الخير.

Exit mobile version