تدخل إدارة مستشفى ابن سيناء بالرباط يحول آلام الطفل تاج الدين إلى فرحة

نيوز بلوس / الرباط 

رُب ضارة نافعة”.. قد تكون هذه العبارة أبلغ تعبير عن مآل المحنة التي مر بها الطفل تاج الدين، الذي كان حديث مدينة تمارة
وثار حوله نقاش واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن انتشر فيديو وهو يدرف الدموع لإنقاذه وعلاجه مع المرض الذي أذهب بسمته

وإذا كان الكثيرون لا يعرفون عن معاناة الطفل تاج الدين  سوى النكسة الصحية التي حولت حياته الى جحيم ، فإن الفتى يجر خلفه أيام طوال حافلة بالمأساة؛ ذلك أنه عانى من مرض غريب حرمه من الاكل ،وكلف عائلته البسيطة ..

مباشرة بعد نشر موقع نيوز بلوس، لنداء الطفل تاج الدين وبتنسيق مع الدكتورة حورية الغرباوي بادرة إدارة مستشفى ابن سيناء بالرباط، ممثلة في السيد محسن رؤوف،المدير العام للمركز الاستشفائي الجامعي إبن سينا، والسيد إبراهيم الحاري نائب مدير مستشفى ابن سيناء ، الذي أظهرت يداهما اليمنى العطاء والرعاية،لتحويل معاناة الطفل تاج الدين إلى فرحة ، فأعطى السيد رؤوف تعليماته لإدارة مستشفى لاستقبال الطفل بالجناح الخاص بالأطفال، قصد إخضاعه للفحوصات الطبية الضرورية.

والأكثر من ذلك، وبحسب ما توصل به موقع نيوز بلوس، فقد كان تدخل كل من السيد رؤوف والحاري فعال وهام للغاية
بعد توفير الوسائل الضرورية لإجراء عملية جراحية حيوية لإنقاذ الطفل ،في مواجهة للتحديات الطبية النادرة.

من جانبه، تقدم والد الطفل بالشكر والامتنان، للسيد
محسن والسيد إبراهيم على الدعم والاهتمام الذي حظيت به أسرة الطفل ، وما قدماه من الوسائل الضرورية التي
تحتاجه الحالة الصحية الحرجة لابنهم المصاب. وفي ظل تلك الظروف الصعبة، سطعت بوضوح إرادتهما لتقديم المساعدة والرعاية.

المبادرة الإنسانية المميزة، التي قدمها الفريق الطبي بقيادة مدير المستشفى، ستساهم بلاشك في تحقيق الأمل وتوفير فرصة لحياة الطفل المحتاج.وهو مايعكس بجلاء العمل الجاد والرعاية الفائقة التي توليها إدارة مستشفى ابن سينا
في مجال الرعاية الصحية.

ومن المنتظر في الأيام القادمة أن يتم التواصل مع الوافدين لبدء الإجراءات الضرورية لإجراء العملية الطبية المستعجلة، التي تعد حيوية لإنقاذ حياة الطفل تاج الدين

Exit mobile version