في أول مهمة رسمية.. أمزازي والي جهة سوس يُشرف على اجتماع إعادة الإعمار بعد الزلزال

نيوز بلوس/الرباط

تزامنا مع انطلاق عملية ‏تقديم الدفعة الأولى من الدعم الخاص بإعادة بناء المنازل التي انهارت على إثر زلزال الحوز، انعقد أمس الثلاثاء (07 نونبر)، بمقر جماعة تيزي نتاست في إقليم تارودانت، إجتماع خصص لتدارس عملية إعادة الإعمار والبناء.

وخلال هذا الاجتماع الذي ترأسه والي جهة سوس ماسة ، عامل عمالة أكادير إداوتنان سعيد أمزازي، بحضور عامل إقليم تارودانت، ورؤساء المصالح الخارجية، وممثل مؤسسة محمد الخامس للتضامن، تم عرض مجموعة من العروض القطاعية قدمتها كل من مديرة الأكاديمية الجهوية للتربية والتعليم بجهة سوس ماسة، والمندوب الإقليمي لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بتارودانت، والمدير الإقليمي للتجهيز والنقل بتارودانت، ومديرة الوكالة الحضرية تارودانت تزنيت طاطا، وممثل شركة العمران.

إثر ذلك قام السيد الوالي والوفد المرافق له، بزيارة مخيم تمسولت المخصص لإيواء المتضررين من زلزال 8 شتنبر بجماعة تيزي نتاست.

و بالجماعة الترابية تافنكولت، قام الوفد بزيارة دوار تجكالت، لمعاينة المنازل المتضررة من الزلزال بشكل كبير، وزيارة المستشفى العسكري الجراحي الميداني.

وبهذه المناسبة، تم تقديم مجموعة من الشروحات للسيد أمزازي، حول الخدمات التي يقدمها المستشفى العسكري، والذي تجاوز عدد المستفيدين منه 23 ألف و867 شخص.

وبنفس الجماعة، أعطى السيد الوالي، إنطلاقة مشروع إقامة مخيم مؤقت لإعادة الإسكان في حالات الكوارث، والذي يضم 102 وحدة سكنية نموذجية مؤقت، بتكلفة مالية تقدر ب 31 مليون و169 ألف و510 درهم.