الرأس الأخضر تعتبر مبادرة الحكم الذاتي الأساس الوحيد نحو تسوية سياسية

نيوز بلوس/و.م.ع

أعربت جمهورية الرأس الأخضر، بنيويورك، عن دعمها للمبادرة المغربية للحكم الذاتي في الصحراء، واصفة إياها بـ”الأساس الوحيد” للتوصل إلى تسوية سياسية عادلة ودائمة لهذا النزاع الإقليمي.

وقال الممثل الدائم لجمهورية الرأس الأخضر لدى الأمم المتحدة، خلال الاجتماع السنوي للجنة الـ24، “نعتبر المبادرة المغربية للحكم الذاتي الأساس الوحيد لتسوية سياسية عادلة ودائمة لهذا النزاع الإقليمي الذي دام منذ أربعة عقود”.

وأشار إلى أن تسوية هذا النزاع تظل “شرطا أساسيا” لتحقيق الاستقرار والأمن في منطقة الساحل، يكتسي أهمية استراتيجية للتنمية السلمية والمستدامة في شمال وغرب وشرق ووسط القارة الإفريقية.

كما أعربت جمهورية الرأس الأخضر عن دعمها الثابت للجهود المبذولة تحت رعاية الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي للصحراء، بهدف تيسير إعادة إطلاق العملية السياسية للتوصل إلى حل عادل ودائم ومقبول لدى الأطراف، لقضية الصحراء المغربية.

من جانب آخر، حث الممثل الدائم للرأس الأخضر جميع الأطراف على استئناف عملية الموائد المستديرة ومواصلة الالتزام من أجل التوصل إلى حل عادل ودائم ومقبول لدى الأطراف وقائم على التوافق، داعيا إلى تجاوز الخلافات من خلال المفاوضات التي تجري تحت رعاية الأمم المتحدة.

 

 

Exit mobile version