مفتي القدس والديار الفلسطينية يطلع على حصيلة تدخلات وكالة بيت مال القدس

نيوز بلوس/الرباط

زار مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، اليوم الاثنين (10 أبريل 2023)، مقر وكالة بيت مال القدس في الرباط، وكان في استقباله المدير المكلف بتسيير الوكالة الدكتور محمد سالم الشرقاوي.
وأطلع الشيخ محمد حسين، على حصيلة تدخلات الوكالة في المدينة المقدسة خلال شهر رمضان الحالي بقيمة مالية تجاوزت 250 ألف دولار أمريكي، توزعت على برامج التنشيط المجتمعي، والمساعدة الاجتماعية والإنسانية.
وقال المدير المُكلف بتسيير الوكالة الدكتور محمد سالم الشرقاوي، بأن الوكالة، التي تتشرف بالعمل تحت إشراف صاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، “أسرجت هذا العام، بتمويل من المملكة المغربية، قناديل القدس من البلدة القديمة، وبرج اللقلق إلى سلوان، ووادي الجوز، ثم العيسوية، إلى بيت حنينا، فشعفاط، وجبل المكبر”.
وذكَّر الشرقاوي ببرنامج التنشيط المجتمعي، الذي أطلقته الوكالة مطلع شهر رمضان الفضيل، لتمويل فعاليات مختلفة في المدينة بميزانية قدرها 100 ألف دولار أمريكي، توزعت على 13 جمعية من كل مناطق القدس، بمساهمة من جمعية المركز الثقافي المغربي – بيت المغرب في القدس.
وأشار إلى برنامج المساعدات الاجتماعية الموجهة للفئات المقدسية المحتاجة، بكلفة بلغت 100 ألف دولار أمريكي، توزعت على نحو 124 من عائلات الأيتام المكفولين من قبل الوكالة، و500 من العائلات المحتاجة، مع منتسبي ست من المؤسسات الاجتماعية والخيرية، و131 من أذنة (حراس) مدارس القدس، و80 عائلة لأشخاص تم تصنيفهم في وضعية صعبة.
كما أشار كذلك إلى وحدة اليقظة والتنسيق والتتبع لحالات الطوارئ والمستعجلات في القدس، التي افتتحتها الوكالة بمستشفى جمعية المقاصد الخيرية، والتي ستشكل مع المستشفى الميداني مشروعا مُندمجا لتسهيل التواصل بين فرق الطوارئ الميدانية وفرق الطوارئ وسيارات الإسعاف، مع فرق الطوارئ في مستشفى المقاصد الخيرية، باعتبارها المؤسسة المرجعية لحالات الطوارئ والمستعجلات في القدس.
من جهته أشاد مفتي القدس والديار الفلسطينية بالعمل المتواصل لوكالة بيت مال القدس الشريف في القدس، وقال: لقد لمسنا كل نشاطات الوكالة على أرض الميدان في القدس الشريف ولاحظنا أنشطتها في دعم الصمود في هذا البلد الذي يمثل عقيدة كل مسلم.
ونوه مفتي القدس بإسهامات المغرب قيادة وشعبا في فلسطين، وبالروابط والصلات بين أبناء الشعبين الفلسطيني والمغربي وفي مدينة القدس على وجه الخصوص، مشيدا بمبادرة الوكالة في إنشاء جمعية المركز الثقافي المغربي – بيت المغرب في القدس لما يشكله من جسر للتواصل بين الشعبين الفلسطيني والمغربي.
وخلال الزيارة، تجول المفتي في معرض اللوحات التشكيلية “الشعر بألوان القدس: تقاسيم الشعراء بريش الفنانين التشكيليين” المقام حاليا بمقر الوكالة وذلك احتفالا بيوبيلها الفضي.
//