دراسة: عدد وفيات كورونا حول العالم ضعف الأرقام المُعلنة
دراسة: عدد وفيات كورونا حول العالم ضعف الأرقام المُعلنة

دراسة: عدد وفيات كورونا حول العالم ضعف الأرقام المُعلنة

كشفت دراسة جديدة أجريت في الولايات المتحدة أن العدد الحقيقي لوفيات فيروس كورونا حول العالم، هو ضعف ما تم إعلانه حتى الآن.

وقال الباحثون في “معهد القياسات الصحية والتقييم”، التابع لجامعة واشنطن، إن عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا يقترب من 7 ملايين حول العالم ، أي أكثر من ضعف عدد 3.24 مليون وفاة، الذي تم إعلانه إلى الآن.

وقدرت الدراسة أن عدد الوفيات في الولايات المتحدة وحدها بكورونا يزيد عن 900 ألف شخص، وهو رقم أعلى بنسبة 57% من الأرقام الرسمية المعلنة.

وقارن الباحثون في دراستهم نسبة الوفيات المرتفعة من بداية مارس 2020 حتى 3 من الشهر الجاري (ماي) 2021 بما يمكن توقعه في عام نموذجي غير وبائي، ثم عدّلوا هذه الأرقام لتأخذ في الاعتبار عوامل أخرى مرتبطة بالجائحة.

وأفادت الدراسة أيضا أن “العديد من وفيات كوفيد–19 لا يتم الإبلاغ عنها لأن الدول لا تعلن سوى الوفيات التي تحدث في المستشفيات، أو المرضى الذين تأكدت إصابتهم بالعدوى. وفي العديد من الأماكن يفاقم ضعف أنظمة الإبلاغ الصحي، وعدم إمكانية الوصول إلى الرعاية الصحية، هذا التحدي”.