ذكرى المسيرة الخضراء لهذه السنة بطعم مختلف في مهرجان”لاماروكان” بالديار البلجيكية بروكسل قريبا

يعتبر القفطان المغربي زيا يعكس عمق الهوية و الذاكرة المغربيةالضاربة في جذور التاريخ كما يعد اللباس الخاص و المميز لبلد”المغرب”.

فهو لباس تفننت فيه أنامل إبداعية حيث التفاني في الإتقان والحرص على الجمالية والدقة في التصميم لتظفي رونقا و جمالا على المرأة بشكل عام و على العروس بشكل خاص، فلا يمكننا الحديث على العرس المغربي في غياب “القفطان ” حيث يحتل الصدارة في هذا السياق .

توالت السنوات ليذهب القفطان بعيدا عن تيار الحداثة و العصرنةفي اللباس التقليدي، لتبادر وكالة “صوفيا إفنت” في إحياء هذا الرمز الثقافي و الموروث الشعبي للتباهي به وكذا مختلف الأزياء التقليدية التي تتميز بها كل بلد في الديار الأوربية، من خلال تنظيمها لمهرجانLa Marocaine تحث شعار “الثقافة بلا حدود” في قاعة “DOCKS” بالعاصمة البلجيكية “بروكسل “.

سيتم إحياء المهرجان من طرف فنانين عالميين كالفنان “أحمدشوقي” ،و أوركسترا “شعيب أنور” إضافة إلى الفنان العالمي محبوب الجماهير سيكون مفاجئة للجمهور، أما في مجال الجمال و الموضة ستحضر ملكة جمال العرب “شروق الشلواطي”، و سيقوم الإعلامي المتألق “رشيد العلالي” بتنشيط المهرجان .