هل يفعلها عامل عمالة الصخيرات تمارة …. و يحول محنة فريق إتحاد تمارة إلى منحة ؟

سعيد بولخير -فاعل سياسي وعضو سابق بمجلس عمالة الصخيرات تمارة

منحة فريق اتحاد تمارة تحولت إلى محنة لضريبة حسابات سياسية ضيقة من البعض، مسلسل دعم فريق اتحاد تمارة الذي وقع على ميلاده سنة 1969 و اليوم تصر بعض الأيادي الخفية على توقيع شهادة وفاته قصرا برغم أن الفريق أكبر من الكل و الفريق ملك للجميع.

ما وصل إليه الفريق من خلق و فبركة سيناريوهات متعددة لعرقلة اتفاقية شراكة و طرق ملتوية لإرجاعها أكبر من عدد حلقات أطول مسلسل تركي، و للأسف يتكرر السيناريو بنفس الطريقة مرة أخرى، و أستحضر اليوم ما حصل سنة 2018 في الولاية السابقة للمجلس، و للشهادة و برغم من ملاحظات بعض الاعضاء ومؤخداتهم على فريق اتحاد تمارة و وداد تمارة بشأن طريقة التيسير و تدبير الفريق لكن كان هم جل الأعضاء أغلبية و معارضة هو المصلحة العامة و الرقي بالرياضة المحلية و الدفع برفع الاعتمادات المالية المرصودة للشأن الرياضي، و الكل كان مجمع على أن المنح المخصصة غير كافية و التأكيد على العمل للرفع من مساهمات المجلس قصد تقديم دعم الفرق المحلية بعيدا عن أي مزايدات سياسية الضيقة .

اليوم الشارع التماري يشتم رائحة طبخة ليي الدراع التي لا تنطلي على أحد بمنطق لعبة الشد و الجذب، السؤال الذي يطرح نفسه ماذا تغير اليوم عن الامس ؟ فرئيس الفريق نفسه هو رئيس الفريق، و مساطر الدعم هي نفسها، ووضعية الفريق في قسم الهواة هي نفسها . لكن الذي تغير هو تخرميز اليوم و ابتزاز اليوم و مفاصلة على عينيك يا بنعدي مع الرئيس من قبل بعض أعضاء المجلس لم يكن بالأمس للأسف، كيف يعقل أن يتم ابتزاز الفريق بأن الدعم المخصص لفريق إتحاد تمارة مشروط بمقابل و بمنطق “لمفاصلة” كأننا في رحبة “لحوالة” و أن يتم التصويت على نقطة دعم الفريق من طرف 34 عضو في الدورة الاخيرة للمجلس و أن يتم تضمين تصويت 24 عضوا فقط في محضر الدورة السالفة الذكر حسب ما وردني تم تاكيد ذالك بإشهادات لبعض الاعضاء المجلس !!!!!!.

أتعرفون يا سادة ماذا يعني هذا إن صح بالفعل :

يعني تزوير محضر دورة رسمي للمجلس؛

يعني خرق سافر في شرعية و مشروعية مقرارات الدورة؛

يعني ترتيب جزاءات تؤول إلى العزل .

ما هذا العبث يا سادة أشغال المجلس و تضمينها في محاضر لدورات و كذا تحصين أصوات أعضاء و مشروعية قرارات المجلس أمانة ماشي لعب الدراري .

اليوم حان الوقت لإيقاف هذا العبث الذي يحاك ضد فريق اتحاد تمارة يكفيكم تاريخ الفريق فاسمه إسم على مسمى “إتحاد” يستوحي معانيه من الاجتماع الاتفاق، و والائتلاف ليس إفتراق و انقسام و تشتات، ولتكن كلمتكم يا عقلاء و شرفاء أعضاء المجلس كلمة سواء ضد تخرميز و ابتزاز البعض منكم و كذا الحال شأنه قضايا تهم الصالح العام ….

فالفريق هو وجه المدينة و هو إرث تاريخي للمدينة و ليس في ملكية أحد فاليوم يبدو أن رأس رئيس إتحاد تمارة مطلوب للمقصلة و مصيره رهين بمزاج بعض الأعضاء ممن صوتم عليهم في إنتخابات الثامن من شتنبر يبدو أنهم جاءوا للمجلس بالصدفة للأسف.

و في الأخير نداء للسيد العامل يوسف دريس، لم يسبق لي أن وضعت حرفا عن رجل سلطة وطنيا أو ترابيا ولا هرولت لأخذ صورة بمعيته وإن صادف مسار اشتغالي السياسي أو المدني عدد منهم ، وإن كنت ولازلت معتزا بآدائكم التنموي و التدبيري لتنزيل برنامج العمل لتنمية الإقليم الذي صوتنا و شاركنا في صياغته و أعتبركم من البروفايلات المضيئة لرجال السلطة للاقليم ، رجل قيم وميدان وتواصل….

لطالما استبشرنا خيرا في تدخلاتكم المباشرة في قضايا تهم تدبير الشأن العام المحلي، أتوجه إليكم لكونكم السلطة الرقابية على شرعية مقرارات، المجلس ففريق اتحاد تمارة اليوم يحتاج إلى انصاف منكم و اخراجه من حسابات سياسية ضيقة و بالتأكيد على أن مكونات الفريق براء منها و العقلاء يستنكرونها و أن الشارع التماري سيسجل لكم أنكم سندا للفريق في هاته “المحنة” و أنكم من غير شك ستحولونها الى “منحة” كما هو معهود فيكم دائما فاليوم كلمتنا من باب الغيرة على المدينة و إنقاذ ما يمكن إنقاذه و فك لغز عرقلة الدعم لفريق اتحاد تمارة و التصدي لكل الأصوات النشاز التي تريد تصفية حسابات ضيقة مع الفريق.

أما السيد الرئيس فاعلم انك رئيس للجميع، أغلبية و معارضة، فكن كما انت وليس كما يريد لك البعض ان تكون.

وبه وجب الإخبار و السلام …